• Facebook
  • Twitter
  • Youtube
  • VKonkatke
  • Instagram
  • Odnoklassniki

التطريز

من ذكريات طفولتي هذه المناديل المنشية , أغطية الوسادة المحكمة الرباط , الأجزاء الصغيرة من النفتالين و تجمع الجيران وجدتي  " أولينكا "  .... على ما أذكر , عندما كنا نطلب منها أن ترينا نماذج من أعمال النقش , كانت تضحك  و  تقول: أنا كبيرة في السن , لا أتذكر , جدتي هي التي كانت ترقعها , بعد كل شيء

 

إن فن الحياكة و التطريز في كراباخ , الجلد , الزينة , تعود جذورها الى الماضي البعيد . الأعمال التصويرية اليدوية

رائعة و تعكس الجوهر الوطني لشعب كراباخ

 

بلغ الفن مرحلة التطور الخاص و التميز بالمظهر الوطني في العصور الكلاسيكية الوسطى . على ضوء المصباح و في الحجرات  المظلمة و الباردة , جداتنا  أعتادوا على انتاج السلع الجميلة و المدهشة و التي أصبحت نماذج فنية مثالية , كزينة الحائط , الأغطية , المناشف , مفارش المائدة ,  ستائر مطرزة بشكل ماهر , أنتاجها جمل طريقة الحياة

و خلق جوا ً من الدفء و المودة

 

كل فتاة متزوجة تأخذ معها أعمال تريكو من صنع يديها ( أعمال تطريز)  , و تلفها بقطعة قماش تسمى بالبقتشة , غالباً هذه الأعمال تعتبر من روائع أعمال فن التطريز , " السلع أنتجتها نساء  " أرتساخ " و الألوان المستخدمة لا يمكن أن تقارن بأي شيء أخر"  هذا ما قاله المؤرخ العربي  " المقصوداسي " .  أن تقنية أعمال التطريز في أرتساخ

و أنواع الدانتيل لديها الكثير من القواسم المشتركة (تشبه) مع نماذج الصلبان المصغرة " خاتشكارير" من القرون الوسطى 

الأعمال الفنية التطريزية الأصلية حملت أسماء تلك الأماكن التي أنتجت فيها , أن مراكز  أعمال التطريزالجيدة عرفت بمدرسة " داديفانك " في مدينة شوشي . في حلي التطريز تم أستعمال(تصوير) نماذج  من الحيوانات و النبات بالإضافة الى صور أكاليل  الزهر 

 

أعمال الابرة (الغرز) كـ " الشاراكار " أي السراجة , تسلسل الغرز , عراوي الصلبان ( الحياكة المتشابكة ) , العروة القطيفة , أبرة الحاشية ,  سلسلة أعمال الابر , قد أستعملت عاى نطاق واسع . استعملت خيوط مختلفة مثل القطن , الكتان , الحرير , الصوف , كما في أغلب الأحيان استخدمت النساء في التطريز , الخرز , اللألىء , الأحجار الكريمة

العملات المعدنية

 

تم إنشاء أنماط مختلفة من الحلي , تركيب المواضيع  , الصور المختلفة على الأقمشة و الجلد و الشعر , حتى لجام الحصان قد طرز 

 

مع تطور التكنولوجيا في نهاية القرن التاسع عشر و بداية القرن العشرين ,  ظهرت ألة التطريز و تم أستبدال التطريز اليدوي تدريجيا 

 

أن عمل الدانتيل هو  عمل قديم و تقليدي كفن عمل الأبرة , و انتقل من جيل لأخر , حيث تم إثراؤها بعناصرو أساليب  جديدة فأصبح عمل الدانتيل أكثر مثالية

الأربطة المحاكاة بالإبرة أو المشبكة  ( الكروشيه )  تتميز بإختلاف حليها , طيف غني بالألوان و الأسلوب الوطني , الأنماط القديمة من الأعمال بالشكل الهندسي , صور النبات , صور الطيور , الحيوانات  مازالت متواجدة في نقوش  " كراباخيان"  , الأغطية المتشابكة تنسج من الخيوط البيضاء

 

الأرتساختسي  يتقن فن عمل الحياكة ( الدانتيل ) و كروشيه الأبرة , المناديل و الأغطية المزينة  تستعمل كغطاء للمصابيح  و اباريق الشاي  , زوايا السرير أيضا ً تزين . بأستخدام خيط  رفيع و  أبرة يمكن حياكة أنماط مختلفة من الأغطية و الدوائر البسيطة الخلاقة  و القابلة للطي

 

أدوات الحبك  هي من الأدوات المفضلة لدى نساء أرتساخ . قطعة من القماش  و عمل الأبرة و موهبة الحياكة مفيدة في التدبير المنزلي  , و تساعد في استعادة الأشياء القديمة لمنحها حياة ً جديدة . فالمرأة تحيك بدون أدوات بل بالأصابع – حياكة ً فنية

بين السلع المحيكة هناك جوارب تسمى  " شاتال " تحتل مكانة ً خاصة , فالتصميم  الأصلي للزينة تجعلهم من روائع الفن الحقيقي . على جانبي الجورب ( السفلي و العلوي )  هناك مربعات صغيرة مطرزة مع زينة متواجدة حولها , تختلف الزينة ( النقوش ) بحسب المهارة و الخيال في الحياكة . بين النقوش ( الصور ) هناك صورا ً لـ النياتات المزخرفة , و رمز " الخلود " . كما تستعمل عناصر من المشارب و الجدائل في تصميم زينة الجوارب , و يستخدم صوف الماعز و الصوف و القطن و الحرير 

 

و الأن كل منزل  لديه شيء "مُحتفظ من الجدة "  , وسادة مطرزة أو زوج من الجوارب المُحاكة , أغطية للرأس مزركشة , أو أشياء أعُيد حياكتها مع أنها حافظت على الحلي القديم 

 

اليوم أعمال التطريز التقليدية تُدرس في مدينة ستيباناكيرد في مدرسة للفنون .  بذلك يتم محاولة الحفاظ على هذا الفن

للأجيال القادمة  . كما أنه يتم الأحتفاظ  بتقاليد كراباخ للتطريز بعناية في بعض القرى 

 

يمكن للمرء أن يشتري عينات حديثة من الأعمال التطريزية في " كراباخ" من دكاكين بيع التذكارات ودكاكين ستيباناكيرد بالإضافة الى مبنى متحف العمارة الشعبية , الحياة الريفية و حياة الثقافات و الأعراق في دارومتحف  "نيكول دومان"  في قرية  "تساغكاشاد" في منطقة "أسكيران" . هنا أيضا ً يمكن للزوار أن يتمتعوا بمجموعة

رائعة من الأعمال الفنية التطريزية و الأربطة التي تعود للقرن التاسع عشر